المخ والأعصاب

الصرع

By يونيو 13, 2021No Comments
علاج الصرع في تركيا

ماهو الصرع ؟

 

وفقا لتقرير منظمة الصحة العالمية WHO

 

الصرع مرض مزمن غير معدي يصيب الدماغ ويصيب حوالي 50 مليون شخص في جميع أنحاء العالم. تتميز بنوبات متكررة ، وهي نوبات قصيرة من الحركة اللاإرادية التي قد تشمل جزءًا من الجسم (جزئيًا) أو الجسم بأكمله (معمم) ويصاحبها أحيانًا فقدان الوعي والتحكم في وظيفة الأمعاء أو المثانة.

 

نوبات الصرع هي نتيجة الإفرازات الكهربائية المفرطة في مجموعة من خلايا الدماغ، يمكن أن تكون أجزاء مختلفة من الدماغ موقعًا لمثل هذه الإفرازات.

 

 يمكن أن تختلف النوبات من أقصر فترات الانتباه أو ارتعاش العضلات إلى التشنجات الشديدة والممتدة. يمكن أن تختلف النوبات أيضًا في وتيرتها ، من أقل من نوبة واحدة في السنة إلى عدة نوبات في اليوم.

 

نوبة واحدة لا تعني الصرع (ما يصل إلى 10٪ من الناس في جميع أنحاء العالم يعانون من نوبة واحدة خلال حياتهم). يُعرَّف الصرع بأنه حدوث نوبتين أو أكثر من النوبات غير المستثارة.

 

 يعد الصرع أحد أقدم الحالات المعترف بها في العالم ، حيث يرجع تاريخ السجلات المكتوبة إلى 4000 قبل الميلاد.

 

 

الصرع النفسي :

 

الصرع النفسي قد يعاني بعض الأشخاص من نوبات تشنجية تشبه نوبات الصرع، وتنجم هذه النوبات عن المعاناة من اضطرابات نفسية، في المقابل إذ لا يحدث نتيجة التغيرات الكهربائية في الدماغ التي تصيب المرء بنوبات تشنجية ضمن حالة الصرع العادية، وينتمي مرض الصرع النفسي إلى مجموعة اضطرابات العرض الجسدي، وهي مجموعة من الاضطرابات النفسية التي تسبب أعراضًا جسدية، ويمكن أنّ ينتمي أيضًا إلى الاضطرابات الانشقاقية.

 

أعراض الصرع أوعلامات الصرع

 

 

تختلف خصائص النوبات وتعتمد على مكان بداية الاضطراب في الدماغ ومدى انتشاره. تحدث الأعراض المؤقتة ، مثل فقدان الوعي أو الوعي واضطرابات الحركة والإحساس (بما في ذلك الرؤية والسمع والذوق) والمزاج أو الوظائف الإدراكية الأخرى.

 

يميل الأشخاص المصابون بالصرع إلى زيادة المشاكل الجسدية (مثل الكسور والكدمات الناتجة عن الإصابات المرتبطة بالنوبات) ، فضلاً عن ارتفاع معدلات الحالات النفسية ، بما في ذلك القلق والاكتئاب. وبالمثل ، فإن خطر الوفاة المبكرة لدى الأشخاص المصابين بالصرع أعلى بثلاث مرات منه لدى عامة السكان ، حيث توجد أعلى معدلات الوفاة المبكرة في البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل وفي المناطق الريفية.

 

نسبة كبيرة من أسباب الوفاة المرتبطة بالصرع ، خاصة في البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل ، يمكن الوقاية منها ، مثل السقوط ، والغرق ، والحروق ، والنوبات المطولة.

دورك لاتخاذ الخطوة الصحيحة

احصل على استشارتك الطبية المجانية

استشارة مجانية !
أسباب الصرع 

 

الصرع ليس معديا، على الرغم من أن العديد من آليات المرض الأساسية يمكن أن تؤدي إلى الصرع ، إلا أن سبب المرض لا يزال مجهولاً في حوالي 50٪ من الحالات على مستوى العالم. تنقسم أسباب الصرع إلى الفئات التالية: بنيوي ، وراثي ، ومعدٍ ، واستقلابي ، ومناعي ، وغير معروف.

 

 الامثله تشمل:

تلف الدماغ الناجم عن أسباب ما قبل الولادة أو ما حول الولادة (على سبيل المثال ، فقدان الأكسجين أو الصدمة أثناء الولادة ، انخفاض الوزن عند الولادة).

 

تشوهات خلقية أو حالات وراثية مع تشوهات الدماغ المرتبطة بها .

إصابة شديدة في الرأس

سكتة دماغية تحد من كمية الأكسجين في الدماغ .

عدوى في الدماغ مثل التهاب السحايا أو التهاب الدماغ أو داء الكيسات المذنبة العصبي ،

متلازمات وراثية معينة و ورم في المخ.

 

 

الفرق بين التشنج والصرع

التشنج عرض من أعراض الصرع، أما الصَّرْع فهو استعداد المخ لإنتاج شحنات مفاجئة من الطاقة الكهربائية التي تخل بعمل الوظائف الأخرى للمخ. أن حدوث نوبة تشنج واحدة في شخص ما لا تعنى بالضرورة أن هذا الشخص يعانى من الصَّرْع. أن ارتفاع درجة الحرارة أو حدوث أصابة شديدة للرأس أو نقص الأكسجين وعوامل عديدة أخرى من الممكن أن تؤدى إلى حدوث نوبة تشنج واحدة. 

 

أما الصَّرْع فهو مرض أو إصابة دائمة وهو يؤثر على الأجهزة والأماكن الحساسة بالمخ التي تنظم عمل ومرور الطاقة الكهربائية في مناطق المخ المختلفة وينتج عن ذلك اختلال في النشاط الكهربائي وحدوث نوبات متكررة من التشنج.

الصرع والموت ! هل الصرع يموت أو ممكن أنو تؤدي نوبات الصرع إلى الوفاة ؟

 

 

بشكل عام، مرض الصرع هو مرض متوسط الخطورة، لكن في بعض الحالات يمكن أن يصبح أكثر أو أقل خطورة، ذلك يعتمد على عدة عوامل، واحتمالية الوفاة تظل قائمة بالرغم من أنها نادرة.

 

يساعد الطبيب الخاص على تحديد المخاطر الخاصة بك، وهل سوف يشكل المرض خطورة على حياتك عبر طرح مجموعة من الاسئلة للحصول على نظرة عام.

 

أحد ما يركز عليه الطبيب لتحديد خطورة الحالة لديك، هي معرفة نوعية النوبات ومدى استمراريتها، وايضا المكان حيث تحدث، وكيف تكون نتائجها في العادة.

 

بعض النوبات لا تؤثر على وعي المريض وحركته، وهي النوبات هي الأقل خطورة، في حين أن النوبات الأكثر خطورة هي التي تكون مصحوبة بفقدان الوعي والسقوط على الأرض والقيام ببعض الحركات الخطيرة دون وعي.

 

الصرع عند الأطفال :

 

الصرع عند الأطفال هو الاضطراب العقلي لدى الأطفال الأكثر شيوعاً شيوعاً في الولايات المتحدة. 

تم تشخيص تقريباً 3 ملايين من الأشخاص ب الصرع عند الأطفال حيث أن450,000 منهم عمره تحت السابعة عشر ولحسن الحظ فإن ثلثي عدد الأطفال في سن المراهقة يمكنهم التغلب على الآثار الجانبية من خلال العلاج وخصوصاً النوبات. الصرع يؤثر على على جميع الاعمار بالنسبة للأطفال الذين يوجد لديهم مشكلة مختلفة ذلك يمكنه التأثير علة طفولة الشخص.

 

تُعرَّف النوبات بأنها “حدوث عابر للعلامات والأعراض بسبب النشاط العصبي غير الطبيعي أو المفرط أو المتزامن في المخ الذي يتميز بنشاط العضلات الهيكلية المفاجئ وغير الطوعي”.

 

الطبيب قد يُشخص الطفل غالباً بالصرع عند الأطفال وايضاً يُعرف “باضطراب النوبات” إذا كان الطفل قد واجه أكثر من نوبة أو إذا شخص الطبيب بأن الطفل قد يواجه نوبة أخرى أو النوبات التي تواجه الطفل سببها حالة طبية أخرى وقد ينتهي اضطراب الصرع بعد فترة الطفولة، بعض أنواع الصرع ترتبط فقط بالظروف التي قد حدثت في مرحلة الطفولة لدى الشخص وبمجرد نمو الطفل وما يقارب 70٪ من الأطفال الذين يعانون من الصرع خلال طفولتهم في نهاية المطاف يتمكنون من التغلب عليه، وهناك ايضاً أنواع من النوبات مثل النوبة الحموية وهي التي تحدث لمرة واحدة أثناء الطفولة ولا تؤدي إلى صرع دائم.

 

هل الصرع مرض وراثي :

يمكن أن تسبب الاضطرابات الجينية الصرع وحدها، أو يمكن أن تؤدي إلى متلازمة لها عدد من التأثيرات المختلفة على أعضاء ووظائف الجسم، بما في ذلك الصرع.

 

يمكن أن ينشأ الصرع بشكل مباشر أو غير مباشر (كعرض من أعراض حالة أخرى) من اضطرابات وراثية مرتبطة بجين معين، أو مزيج من العوامل الوراثية والبيئية، أو الطفرات في الحمض النووي في الميتوكوندريا، أو الكروموسومات المفقودة أو المتحولة، أو التغيرات في نشاط الجينات.

 

غالبًا ما ينتشر الصرع في العائلات: أظهرت الدراسات الأسرية أن بعض متلازمات الصرع تحددها الجينات تمامًا، وأن الجينات عامل رئيسي في متلازمات أخرى، كما أن بعض حالات التمثيل الغذائي الموروثة تزيد من احتمالية الإصابة بالنوبات، كما تفعل بعض الاضطرابات الصبغية.

 

علاج الصرع في تركيا مشفى بروليف  :

علاج الصرع نهائيًا

 

لا يمكن علاج الصرع نهائيًا، لكن يمكن السيطرة على النوبات بشكل تام عن طريق الأدوية، في حال لم تؤثر الأدوية بشكل إيجابي أو لم تخف حدة النوبات فقد يلجأ الأطباء إلى اقتراح الجراحة على المريض أو علاج اخر وإليك التفاصيل:

 

1- علاج الصرع بالأدوية :

يمكن علاج الصرع نهائيًا والتخلص من النوبات الكهربائية التي قد تصيبهم عن طريق أخذ الأدوية المضادة الصرع، وبعض هذه الأدوية إن لم تقضي على النوبات نهائيًا فإنها تعمل على تخفيف حدة و تكرار النوبات التي قد تصيب مريض الصرع.

 

في البداية قد يقترح الطبيب المختص نوع واحد من هذه الأدوية بجرعات قليلة وقد يزيد الجرعة بالتدريج حتى يتم السيطرة على النوبة.

 

 

2- الجراحة

في هذا النوع من العلاج فإن الطبيب المختص قد يلجأ الى استئصال المنطقة من الدماغ التي تسبب النوبات الكهربائية.

 

يلجأ الطبيب المختص الى الجراحة في حال كانت النوبات تتركز في منطقة صغيرة ومحددة من الدماغ ولا تؤثر الجراحة في هذه المنطقة على الوظائف الحيوية المهمة في حياة الإنسان كالمناطق المسؤولة عن الإبصار والتحدث والحركة.

 

على الرغم من الأفراد المصابين الذين خضعوا الى خيار الجراحة قد يحتاج الطبيب المختص الى اعطائهم الأدوية المضادة للصرع للمساعدة في منع حدوث النوبات مرة أخرى.

 

3- التحفيز العميق للدماغ لعلاج الصرع في تركيا :

أثبتت الاختبارات أن التحفيز العكيق للدماغ يساعد في علاج نوبات الصرع من خلال تثبيت أقطاب كهربائية في الدماغ أو مايسمى بطارية الدماغ 

 

وأثبتت الدراسات التي أجريت على بطارية الدماغ أنها تساعد في علاج أمراض كثيرة أهمها الصرع وباركنسون

حدد موعدك اليوم !

تواصل معنا الان

في واتساب

نحن دائماً في الخدمة

اتصل بنا !

Leave a Reply